طباعة

المزارع الهندي، شيام لال ياداف، البالغ من العمر 74 عامًا، من قرية راهلي في ولاية ماديا براديش بالهند، بدأ يشعر ببداية نتوء أعلى رأسه، كان يظن أنه مجرد ورم؛ ولم يعبأ كثيرًا بهذا الأمر؛ خصوصا وأن الحلاق كان يعمل على إخفائه بالشعر؛ فظل الورم تحت السيطرة.

لكن سرعان ما أصبح الوضع صعبًا مع تصلب النتوء وزيادة طوله إلى أكثر من 10 سنتيمترات، بالإضافة إلى زيادة حجمه؛ الأمر الذي اضطره إلى محاولة الحصول على مساعدة من الأطباء.

وبالفعل قام جراحو الأعصاب في مستشفى بهاجوداي في مدينة ساغار في الهند، باستئصال القرن، الذي يتكون من الكيراتين الموجود في أظافر القدم والشعر البشري.

ويقول الجراح فيشال غاجبيه: إن هذا النوع من النمو النادر -بحسب المصطلح الطبي- يسمى بالقرن الدهني أو "قرن الشيطان"؛ مضيفًا أنه بالنظر إلى أن "القرن يتكون من مادة الكيراتين، وهي نفس المادة الموجودة في الأظافر؛ يمكن عادة إزالته باستخدام ماكينة حلاقة معقمة؛ ولكن تظل الحالة الأساسية بحاجة إلى علاج".

وأوضح أن القرون الدهنية هي شكل من أشكال الأورام الحميدة في الغالب، ومع ذلك يجب أن توضع في الاعتبار دائمًا إمكانية تطورها إلى أورام خبيثة؛ مشيرًا إلى أن العلاجات تختلف، وقد تشمل الجراحة والعلاج الإشعاعي والعلاج الكيماوي.

ومع ذلك ما زال سبب نمو هذه القرون غير معروف؛ لكن يُعتقد أن التعرض للإشعاع أو أشعة الشمس، يمكن أن يؤدي إلى حدوث هذه الحالة.